Archive for 17 مايو, 2007

البهائيون فى مصر وحقوق المواطنة

مايو 17, 2007

عن أوضاع البهائيين المصريين وحقوق المواطنة والتمييز الذى يواجهه البهائيون المصريون .عن ذلك تحدثت الدكتورة /بسمة موسى الأستاذة بكلية الطب بجامعة القاهرة إلى صحيفة الأهالى المصرية بتاريخ 9/5/2007

وفيما يلى النص الكامل للمقابلة الصحفية

رغم إقرار حق المواطنة في الدستور
الحياة الرسمية للبهائيين توقفت بسبب عدم حصولهم على الرقم القومي
أجرت الحوار: أمينة طلال

تحقيق العدل وتفعيل المساواة بين أبناء الوطن الواحد بما يزيد توثيق الروابط التى تجمع أهل مصر، دون أن تكبل حرياتهم أو تنتقص من حقوقهم الطبيعية، ففى القيم والسنن التى سادت على ضفاف النيل، وفى سمات أبنائه الأصيلة سماحة لتعايش الجميع فى أمن واحترام متبادل.هكذا بدأ حديث د. بسمة جمال موسى الاستاذة بطب القصر العينى قسم الاسنان وواحدة ممن يعتنقون البهائية فى مصر ولا يريدون سوى الحصول على حقوقهم فى المواطنة بغض النظر عن العقيدة.فالحديث حول حقوق المواطنة وإمكان تفعيلها بشكل متوافق مع مبادئ حقوق الإنسان كما تعكسها المواثيق الدولية، هو موضوع استحوذ على كثير من الاهتمام فى الآونة الأخيرة لارتباطه بتحقيق العدالة والمساواة، وبعد الانتهاء من التعديلات الدستورية، ووضع المواطنة فى ا لمادة الأولى من الدستور أصبح لدى البهائيين الأمل فى الحصول على حقهم كمواطنين مصريين يؤدون دورهم فى المجتمع معهم يعملون ويدفعون الضرائب فى حين لا تعترف بهم الدولة، ولا تعطيهم حقوقهم فى ا ستخراج أوراقهم الرسمية.وحول مشكلة البهائيين التى لاتزال معلقة حتى الآن كان لنا هذا اللقاء.- وتوضح د. بسمة فى بداية حديثها الخلط لدى الناس حول الديانة البهائية مؤكدة أنها ليست جناحا من الشيعة كما يعتقد البعض، ولكنها ديانة مستقلة بذاتها، لها طقوسها ولها مبشر بالرسالة مشيرة إلى أن الشق الروحانى واحد فى كل الديانات، فالبهائيون لا تختلف عن الديانات الأخرى أما التشريع فهو الذى يختلف من دين لآخر فالصيام فى البهائية 19 يوما وهناك ثلاثة أنواع من الصلاة، صلاة صغيرة تكون مرة واحدة فى اليوم من الظهر للمغرب، وصلاة كبيرة فى أى وقت من النهار، وصلاة متوسطة 3 مرات فى اليوم من الشروق للظهر، ومن الظهر إلى المغرب، ومن المغرب حتى ساعتين، وترفض د. بسمة الإدعاءات حول زواج المحارم لدى البهائيين مؤكدة عدم وجود ذلك، فى حين يتزوج البهائيون من مختلف الديانات، ولكنهم فى مصر لا يمكنهم ذلك لعدم اعتراف الدولة بالزواج البهائى، والذى يشهد عليه 4 من أهل العريس و4 من أهل العروس، أما الحج فيكون فى 3 أماكن شيراز المكان الذى أعلن بداية الدعوة وبغداد بيت الدعوة وحيفا مركز البهاء والمبشر.- وعلى حد قول د. بسمة ينتخب البهائيون فى مصر على مستوى الإقليم 9 منهم، ممن لديهم إلمام بالمعلومات الدينية، ولديهم المقدرة على الخدمة لحل مشاكل كل الجماعة البهائية بينما يختار 9 منهم على مستوى القطر كله ويتم اختيار 9 منهم على مستوى العالم يطلق عليهم بيت العدل الأعظم ومقره فى حيفا مرقد بهاء الله والمبشر بالرسالة.- وحول الصعوبات التى تقابل البهائيين بسبب الأوراق تقول د. بسمة المشكلة بدأت منذ عام 2004، بعد صدور قرار من وزارة الداخلية بإلغاء الخانة الرابعة للديانة، والتى كانت تحمل عنوان أخرى وقتها فرفضنا أن نذكر ديانه لا نعتنقها وهذا أبسط حقوقنا ولكن توقف تسجيل البهائيين كبهائيين فى كل الأوراق الرسمية.وتذكر د. بسمة أنها واجهت مشكلات فى التعيين فى الجامعة بإدعاء أنها مرتدة عن دين الإسلام ولكن وقف بجوارها بعض أساتذة الجامعة مستندين إلى حصولها على الدرجة العلمية وحسن سيرها وسلوكها.وتعتبر د. بسمة هذا تمييز اً ضد البهائيين، مشيرة إلى أنها لا تعرف الظروف التى دفعت لهذا التعنت، ولكنها تؤكد أن لا ضرر من ذكر الديانة تحت بند أخرى ولكن من التزوير أن أذكر ديانة لا أعتنقها، وتشير د. بسمة إلى أن هذا الموقف يحدث على الرغم من أن البهائيين يعملون لدى الدولة، ويدفعون الضرائب، ويسددون التأمينات ويقومون بدورهم كمواطنين مصريين، فى حين لا أستطيع تجديد الرخصة لحين استخراج الرقم القومى، أو صرف أموالى من البنوك، وهناك سيدة أخرى لم تحصل على معاش زوجها لأنها بهائية وفصل طالبان من الجامعة لعدم قدرتهما على تحديد موقفهما من التجنيد كل هذه المشاكل معلقة بسبب إلغاء بند أخرى فلا يعرف أحد عدد البهائيين فى مصر.وتضيف د. بسمة إن من الصعب أن يعيش آلاف الناس دون هوية أو حتى أوراق رسمية، ونحن نتحاور مع الدولة ونحاول إيجاد صيغة لحل الموضوع، واعتقد أن الدولة ستستجيب لأننا لا نشكل خطراً على الدولة ولا نشارك بأى عمليات سياسية ولا نتخذ مواقف ضد الدولة ونحترم باقى الديانات ونتمنى العيش فى سلام.وتذكر د. بسمة أنه لا يوجد تبشير بالديانة فنحن لسنا فى حاجة للتبشير، خاصة فى ظل الانترنت والسماوات المفتوحة فالمعلومات والمعرفة متاحة أمام الجميع، والبهائية هى الديانة رقم 2 على مستوى العالم حسب الموسوعة البريطانية.- وتختتم د. بسمة حديثها قائلة انهم لا يصرون على كتابة البهائية فى البطاقة والأوراق الرسمية ولكنهم يرفضون كتابة ديانة لا يعتنقونها، وتؤكد أن الدولة تعترف بوجودهم ولكنها ترفض تسجيلهم وهذا تناقض

http://www.al-ahaly.com/articles/07-05-09/1326-inv09.htm

الإعلانات

الدين البهائى يدعو إلى تحقيق التضامن الإجتماعى بين البشر

مايو 6, 2007

يتفضل حضرة عبد البهاء
عندما نرى بأنَّ الفقر قد تحّول إلى حالة من الحرمان فأنَّ ذلك دلالة على أنَّ هناك نوع من الاستبداد والطغيان

فهل ترى عزيزى القارئ إن حالة الحرمان هذه موجودة فى كثير من الدول ؟؟؟؟
من مبادئ الدّين البهائيّ تحقيق التّضامن الاجتماعيّ بين البشر والحد من الغنى الفاحش والفقر المدقع . إن الفقرهو أقوى عامل يعوّق جهود الإصلاح والتّنمية في الكثير من المجتمعات
إن الفوارق الشّاسعة بين الأغنياء والفقراء َتَضع العالم على شَفَا هاويَةِ الحرب والصّراع وتَدَعُه رهناً للاضطراب وعَدَم الاستقرار وتهدد السلام الإجتماعى. وقليلة هي المجتمعاتُ التي تمكنت من معالجة هذه الحالة معالجةً فَعالة . إن كانت المساواة المطلقة مستحيلة وعديمة الجدوى، فإنّ من المؤكّد أنّ لتكديس الثّروات في أيدي الأغنياء مخاطر ونكسات لا يستهان بهما. ففي تفشّي الفقر المدقع إلى جوار الغنى الفاحش مضار محققة تهدّد السّكينة الّتى ينشدها الجميع، وإجحاف يدعو إلى إعادة التّنظيم والتنسيق حتّى يحصل كلّ على نصيب من ضرورات الحياة الكريمة. وإن كان تفاوت الثروات أمرًا لا مفرّ منه، فإنّ في الاعتدال والتّوازن ما يحقّق كثيرًا من القيم والمنافع، ويتيح لكلّ فرد حظًّا من نعم الحياة. لقد أرسى حضرة بهاء الله، جلّ ذكره، هذا المبدأ على أساس دينيّ ووجدانيّ، كما أوصى بوضع تشريع يكفل المواساة والمؤازرة بين بني الإنسان، كحقّ للفقراء، بقدر ما هما واجب على الأغنياء.
وفي إطار نظام اقتصادي قائم على التعاون فإنَّ التعاليم البهائية تقبل الملكية الفردية والحاجة إلى مبادرة اقتصادية فردية. أضف إلى ذلك فإنَّ المبادئ البهائية حول الاقتصاد لا تشير إلى ضرورة أنْ يكون لجميع الأفراد دخل متساوٍ. فهناك تباين في طبيعة الاحتياجات ثمَّ القدرات بين إنسان وآخر، وقد شرح حضرة عبد البهاء بأنه حتى المشاريع الفردية يجب أن تعكس تلك المشاركة بين العامل وصاحب العمل بأن يأخذ العامل بالإضافة إلى راتبه، نسبة معينة من الأرباح. وبهذه الطريقة نلاحظ أنَّ العمال وأصحاب العمل يعملون معًا في مشروع تعاوني مشترك، ولا تضارب في مصالحهم المشتركة. إنَّ النظام الحالي الذي يستحوذ فيه صاحب العمل على جميع الأرباح يؤدي إلى حدوث نزاع وصدام بينه وبين العمال مسببًا اختلالاً اقتصاديًا وظلمًا واستغلالاً في أغلب الأحيان

 

تفضل حضرة بهاء الله في الكلمات المكنونة

يا ابن الإنسان أنفق مالي على فقرائي لتنفق في السماء من كنوز عز لا تفنى وخزائن مجد لا تبلى ولكن وعمري إنفاق الروح أجمل لو تشاهد بعيني

وفي سورة البيان تفضل حضرته قائلاً:
لا تحرموا الفقراء عما أتاكم الله من فضله وإنَّه يجزي المنفقين ضعف ما أنفقوا إنَّه ما من إله إلا هو له الخلق والأمر يعطي من يشاء ويمنع عمن يشاء وإنَّه لهو المعطي الباذل العزيز الكريم

وفى الختام عزيزى القارئ أحب أن أطرح سؤال .. ما هو تأثير الفقر على سلامة المجتمع وتقدمه وأيضا ما هو تأثيره على السلام العالمى ؟؟